صفحة الإستقبال > نشاط رئاسة المجلس
25 جويلية 2020
رئيس مجلس نواب الشعب يُشرف على موكب إحياء الذكرى 63 لعيد الجمهوريّة:
 
* إزاحة الستار عن لوحة مدرج المرحوم محمد الباجي قائد السبسي بالأكاديمية البرلمانيّة.

* تونس في حاجة إلى حُسن التعاطي مع الاختلافات والتوافق والوحدة الوطنيّة.

أشرف الأستاذ راشد خريجي الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب صباح اليوم السبت 25 جويلية 2020 على موكب بهيج احتفاء بالذكرى 63 لإعلان الجمهوريّة بحضور نائبيه وأعضاء مكتب المجلس وأفراد من عائلة المرحوم الباجي قائد السبسي.
????وتمّ افتتاح هذا الموكب بتحية العلم على أنغام النشيد الوطني، وتضمّن إزاحة الستار عن لوحة مدرج المرحوم محمد الباجي قائد السبسي بالأكاديمية البرلمانيّة وتكريم عائلة الفقيد، وذلك تقديرا لمآثر الفقيد وتخليدا لمسيرته. وذكّر رئيس مجلس نواب الشعب بالمناسبة بقيمة الفقيد مثنيا على مساهمته في بناء دولة الاستقلال ورعاية الانتقال الديمقراطي، معدّدا خصاله السياسيّة والانسانيّة، وقال في هذا الصدد: " لا نملك إلا أن نترحم عليه واعترافا بشيء من فضله ندشن هذه القاعة اليوم باسمه وندعو كل التونسيّين إلى الترحّم عليه وتذكّر فضله وجهوده في تحقيق الوئام الوطني والتوافق بين التونسيين لمدة 5 سنوات وأكثر".
وأكّد رئيس مجلس نواب الشعب أنّ تونس في حاجة إلى النهج الذي اتبعه الفقيد الباجي قائد السبسي في التعامل مع الاختلافات والحرص على التوافق والوحدة الوطنيّة.